الأخبار العاجلة
الرئيسية / الأخبار الجهوية /

مرة أخرى والد الزفزافي يتاجر في ملف معتقلي الريف

مرة أخرى والد الزفزافي يتاجر في ملف معتقلي الريف

مرة أخرى والد الزفزافي يتاجر في ملف معتقليالريف 

نفت المندوبية العامة لإدارة السجون عبر بيان توضيحي ما صرح به معتقلو الريف، على لسان أحمد الزفزافي، بخصوص عملية التفتيش التي خضعوا لها صبيحة أمس الجمعة 11/10/2019، متهمة إياه بالمتاجرة في ملف معتقلي الريف، ويسعى فقط إلى تضليل الرأي العام من خلال قلب الحقائق وتحريف الوقائع، موهما إياه بأنه يدافع عن مصالح هذه الفئة من السجناء، و معتبرة أن ما ادعاه المعتقلون كاذب.

كما أوضحت المندوبية أن “عملية التفتيش التي خضع لها السجناء المعنيون تمت وفقا للمقتضيات القانونية والتنظيمية المنظمة للمؤسسات السجينة، وبشكل مهني وفي احترام تام لكرامتهم، مؤكدة ان الموظفين الذين قاموا بعمليتي التفتيش لم يصدر عنهم أي سلوك يمس كرامة أي من السجناء الذين تم تفتيشهم، كما لم يتم بعثرة أغراضهم خلال العمليتين المذكورتين”.

بل وأكدت المندوبية على أنها “ستبقى مصرة على استعمال كل الوسائل المنصوص عليها قانونا من أجل منع تداول الممنوعات داخل المؤسسات السجنية بما في ذلك إجراء عمليات التفتيش، وذلك دون تمييز أو تفضيل بين فئات السجناء، وأن نشر مثل هذه الادعاءات الكاذبة لن يثنيها مطلقا عن القيام بمهامها على الوجه المطلوب والفعال.

والحركات الزائفة والمشبوهة التي يقوم بها والد ناصر الزفزافي ومعه هذا الأخير إنما هي فقط لجلب عطف الرأي العام المغربي الذي لم يعد ينجر وراء أكاذيب هذا الدجال الأشر أحمد الزفزافي  الذي ألف التسول بقضية ابنه المسجون على خلفية عمليات اجرامية قام بها خلال الحراك الاجتماعي بالريف.

فالدجال الأشر أحمد الزفزافي وبخرجاته المفضوحة والملغومة لم تعد لها أية أهمية ولا مصداقية، الشيء الذي فطنت إليه بعض الجهات الدولية المعادية للمغرب وبعض المنظمات الحقوقية المشبوهة، ولم تعد تستجب معها للمتطلبات المادية والمالية  لعذا الدجال الأشر أحمد الزفزافي.

Print Friendly, PDF & Email

عن admin

باحث في الحوار الديني والحضاري كاتب صحفي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*