الأخبار العاجلة
الرئيسية / الأخبار السياسية /

سعد الدين العثماني أول من يخالف قانون وضع الكمامة

سعد الدين العثماني أول من يخالف قانون وضع الكمامة

وضع الكمامة أمر ملكي سام وذلك للرفع من مستوى الإجراءات والتدابير الصحية الوقائية من التعرض لوباء فيروس كوفيد 19، وكان أول من وضع الكمامة الملك محمد السادس نصره الله ، تطبيقا للقانون والإمتثال له لإعطاء القدوة لشعبه .

إلا أن رئيس الوزراء سعد الدين العثماني وفي اجتماع حكومي ظهر من دون كمامة بينما باقي الوزراء يضعونها امتثالا للأمر الملكي، وهذا ليس بغريب على رئيس حكومة غير مسؤول والذي سبق له أن خرج بتصريحات مغلوطة منذ بدء انتشار هذا الوباء بالمغرب.

ونظرا لعدم مسؤولية رئيس الوزراء سعد الدين العثماني رغم كونه طبيبا ومسؤولا، خرج بتصريحات مغلوطة كوضع الكمامة للمرضى فقط متناسيا أو أنه يتناسى أن الذين ينعمون بالصحة ممكن أن يكونوا حاملين للفيروس، الشيء الذي تبعه في ذلك العديد من المواطنين وعلى الخصوص من أتباع حزبه.

أضف إلى ذلك تصريحه المغلوط حول أن الوباء يستقر بالفضاء وأن الحرارة تقضي عليه، مؤكدا أن المغرب لن ترتفع فيه عدد الإصابات، مما أدى بالعديد من المواطنين عدم الإلتزام ببيوتهم، فيما رجال السلطة ورجال الأمن بجميع أسلاكه يتصادمون مع أناس يرفضون الإلتزام ببيوتهم وفق قانون الحجر الصحي .

والسؤال المطروح هنا : لماذا لم يتم تطبيق القانون في حق رئيس الحكومة سعد الدين العثماني ؟ فالقانون يعلى ولا يعلى عليه، أو أن سيادته أعلى من القانون ومن الأوامر الملكية ؟؟؟؟

Print Friendly, PDF & Email

عن admin

باحث في الحوار الديني والحضاري كاتب صحفي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*