الأخبار العاجلة
الرئيسية / الأخبار الجهوية / بني ملال : جماعة فم أودي : التلاعب في ملفات الربط الاجتماعي

بني ملال : جماعة فم أودي : التلاعب في ملفات الربط الاجتماعي

بعد التلاعب في 124 عداد ماء تابع للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية ، خلال الإنتخابات الجهوية والجماعية 2015 ، وكذا الانتخابات التشريعية 2016 ، والتي تم استغلالها من طرف الحزب المسير للجماعة الترابية فم أودي ،في حملاته الإنتخابية لجلب أصوات الناخبين .

تعود مرة ثانية إلى الواجهة نفس العملية ، بحيث يشوب توزيع ملفات الربط الإجتماعي العديد من الخروقات ، وكذا استغلال النفوذ واستعمال المحسوبية والزبونية في توزيع  عدادات المبادرة الوطنية للتنمية البشرية ، وللأسف تحت إشراف ومباركة السلطات المحلية بمركز فم أودي .

والغريب في الأمر  أن الأولولوية أعطيت للساكنة المتواجدة بتجزيئات عشوائية تابعة لثلاث مستشارين جماعيين الذين يستغلون تواجدهم داخل المجلس لتنفيذ مشارعهم وتنمية مدخولاتها ، مستشاران منهم من حزب العدالة والتنمية ، ومستشار من حزب الأصالة والمعاصرة .

ومن بين التلاعبات أيضا التي يسلكها هؤلاء المستشارين الثلاث ، التدليس على القانون ، بحيث يتم تقديم طلب رخصة الربط الإجتماعي في اسم زوجة المخالف لقانون التعمير ، تهربا من أداء الغرامة القضائية والمحكوم بها المخالف . كما أن هناك منازل في طور البناء أو بني لها صندوقا من الياجور استفادت من قبل وتستفيذ مثيلاتها حاليا . وهذا العمل المشين والمستغل من طرف المستشارين الثلاث ساعدهم على رفع ثمن البقع الأرضية ، التي حرمت الجماعة الترابية فم أودي ، وكذا الدولة من حقوقها المالية .

في حين تم إقصاء العشرات من السكان الذين يقطنون أزيد من ست سنوات خلت ، ورغم الشكايات المتقدمة من طرفهم ووعود السيد والي جهة بني ملال خنيفرة السابق محمد فنيد ، ما زالت هذه الساكنة تنتظر حلا عاجلا لمشكلتها في الربط الإجتماعي وكذا الربط بالكهرباء ، وخصوصا وأن أفراد عائلاتها يموتون عطشا في موسم الحر ، علما أن المصدر الوحيد لجلب ما تحتاجه من المياه أصبح ملوثا بكثرة حفر المياه العدمة  للسكان المتواجدين بحرمة عين فم أودي .

وأيضا فالجماعة الترابية لفم أودي وفي إطار التوسيع الكهربائي ، فبدل أن يشمل التوسيع السكان القاطنين ، تم ذلك في اتجاه التجزئة العشوائية للمستشار الفاضل .

وفي تصريح للكاتب الجهوي لحزب النهضة والفضيلة ، أكد على ضرورة إيفاد لجنة جهوية لتقصي الحقائق والوقوف على التجزيئات العشوائية التابعة للمستشارين الجماعين الثلاث . مع انجاز محاضر في حقهم كما تم مع أحد المواطنين . ويضيف الكاتب الجهوي لنفس الحزب ، ويؤكد بإلغاء جميع رخص الربط الإجتماعي والتي تم منحها لساكنة هذه التجزيئات الثلاث . 

تادلة بريس

Print Friendly, PDF & Email

عن admin

باحث في الحوار الديني والحضاري كاتب صحفي

2 تعليقان

  1. مرفق عمومي ألا وهو الوكالة المستقلة الجماعية لتوزيع الماء بدون كهرباء لحسن الحظ ببني ملال إختصارا LA RADEET, عانى و يعاني أكثر و أكثر مع مجيىء مدير لا يمث للتسيير و حسن التدبير بصلة ، أرجوا من القيمين على هذا القطاع إيفاد لجنة لمراقبة هذه الإدارة و الوقوف على التجاوزات التي يقوم بها هذا المدير بتمرير هذه التجاوزات في الربط الغير مقنن.

  2. ربط الأسر بالماء في إطار المبادرة للتنمية البشرية يأخذ بعين اعتبار عوز الأسر للاستفادة من إعفاء من ضرائب الربط و استفادة من تسهيلات أشغال و عدم إعطاء استتناء استفادة للموظفين و التجار و أصحاب الأموال و العقارات الذين يستفدون عن طريق زوجاتهم بإعطائهم الحق في إدخال الماء و الذي يكذبون في تصريحات بمداخيلهم. أطلب من إعادة النظر في السيد المدير RADEET لبطء أشغال ربط الماء التي قد تصل إلى بعض الأحيان إلى 3 أشهر و الزبونية و العبثية التي تتم فيها الأشغال حيث يخلفون حفرا في الشارع العام و أمام منازل الساكنة و أن الشركات التي تنجز الأشغال تتوفر على معدات مهترئة و قديمة من يطرح تسائل كيف يتم تفويض هذه الأشغال و كيف يتم قبول مثل هاته الشركات التي أخذت الصفقات بملايين الدراهم و هي أموال المبادرة التي أعطى سيدنا محمد السادس انطلاقتها لرفع مستوى العيش للفئة المقهورة فأصبح يتلاعب بأموالها المسؤولون الغير المحاسبون…. !!!!!

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*